الفيسبوك

استبيان

من هو الطفل الأجدر بالفوز بلقب ذا فويس كيدز برأيك

قناة ام بي سي تعلن طلاقها النهائي من علا الفارس ..وعلا تستعد للعودة الى قواعدها بالادرن ونهاية اعلامية
استديو الفن - خاص

 بعد تعرضها لعدد من الشائعات سابقا تفيد بمغادرتها قناة " ام بي سي " أصبح اليوم خبر مغادرة الاعلامية الاردنية علا الفارس قناة ام بي سي مؤكدا ويبدو انه هذه المرة مغادرة الى غير رجعة بعد انه على ما يبدو حسمت ادارة القناة قرارها بالاستغناء عن خدمات  "الفارس" بعد عدة مشاكل وتداعيات .

الاعلامية الفارس التي لم يكن لها اي تواجد خلال شهر رمضان المبارك على اي قناة سوى اذاعة محلية أردنية قدمت عبرها برنامج صغير ، كما ان الجمهور لن يستطيع نسيان تلك الزوبعة التي اثارتها في تلك الفترة فبعد ان اعلنت انها ارتبطت مع قناة روتانا بتقديم برنامج خلال شهر رمضان وقامت القناة بنشر اعلان رسمي بهذا الشيء ما لبثت ان حصلت المشاكل ولم يتم تنفيذ هذا البرنامج فما كان منها الا محاولة الرجوع مجددا لقناة " ام بي سي " لعلها تحاول اصلاح ما تم افساده الا ان القناة على ما يبدو وافقت على مضض على الحاقها باحد البرامج وهو " ام بي سي في اسبوع " ولكنه برنامج مشترك مع اثنان من المذيعين منهم الاعلامية السعودية سهى نويلاتي ولكن بعد ان تم الحاقها ضمن البوستر الاعلاني للبرنامج ما لبثت ان عادت المشاكل ثانية وعلى ما يبدو انها كانت بسبب محاولة علا استئثارها بالبرنامج حيث من عادتها انها تحب ان لا يشاركها احد في التقديم ويبدو ان هذا كان هو سبب حصول الطلاق النهائي بين " ام بي سي " وعلا الفارس لتجد نفسها خارج قناتي ام بي سي وروتانا معا .

اليوم علا يبدو انها ليست امام كثير من الحلول فهي امامها حلان لا ثالث لهما وهو اما ان تتجه للتمثيل وهو الشيء الذي لم تبرع به او ان تقوم بالرجوع الى قواعدها في بلدها الادرن وتقدم برنامجا هناك على احد القنوات المحلية او حتى الاذاعات ولكن هل هذا فعلا سيرضي طموح علا ام اننا سنشاهد شيئا اخر .

ولم يخلو تاريخ الاعلامية الادرنية من العديد من المشاكل لم يكن اولها مشكلة عرضها على صفحتها لصور عدد من الخادمات وتطالب جمهورها بمساعدتها بالاختيار ولم يكن آخرها افتعالها للعديد من المشاكل مع عدة اعلاميات خليجيات وسبها لهم بالفاظ نابية .

ويبقى السؤال اليوم : هل انتهى عصر الاعلامية علا الفارس الذهبي وحان وقت غيرها بعد ان ساهمت هي نفسها بالاساءة الى نفسها ام ان الوقت سيحمل ما لا نعرفه ؟؟؟؟

استديو الفن - خاص



تفاصيل أصالة بين الابداع والخطأ ..رسائل حميمية تضعها في ساحة صراع ونقاط انعطاف

 قررت أصالة أخيرا ..نعم قررت وعلى ما يبدو انها قرارات كانت حاسمة ومثيرة للجدل ..قراران مهمان لاصالة احبت ان توجههم بالوقت الحرج وباسلوب ربما جريء و حرج في ان معا  ...فهي

قناة ام بي سي تعلن طلاقها النهائي من علا الفارس ..وعلا تستعد للعودة الى قواعدها بالادرن ونهاية اعلامية

 بعد تعرضها لعدد من الشائعات سابقا تفيد بمغادرتها قناة " ام بي سي " أصبح اليوم خبر مغادرة الاعلامية الاردنية علا الفارس قناة ام بي سي مؤكدا ويبدو انه هذه المرة مغادر

تسريبات خاصة..اسم الفنانة السورية أصالة يظهر فجأة كمرشح قوي ببرنامج ذا فويس ..ولكن ؟؟

 في اطار الاخبار المتلاحقة التي تناولت ما يجري داخل اروقة قناة " ام بي سي " وكان آخرها عزم ادارة القناة  التخلي عن مدير مجموعة ام بي سي علي جابر مع نهاية العام

خاص : تفاصيل مهمة : بعد صرف مئات الموظفين من ام بي سي ...سمر عقروق بديلا لعلي جابر في ادارة المجموعة

 تتابع مجموعة قنوات MBC  السعودية صرف عشرات الموظفين في مختلف مكاتبها في الدول العربية في الوقت الذي سرب فيه عاملين اداريين داخل القناة  معلومات عن ازمة مالية كبيرة

بعد أن أبدى تعاطفه مع منظمة حزب الله ..هل يحاكم الاعلامي نيشان بتهمة الارهاب في الخليج العربي

 فاجأ الاعلامي اللبناني نيشان والذي اشتهر بانه اعلامي فني جمهوره الخليجي وربما العربي بشكل عام بانه ابدى تعاطفا واضحا مع منظمة حزب الله اللبنانية والتي تعتبرها دول الخليج منظم

تغييرات كبيرة في هيكلية قناة ام بي سي تطال برامج واسماء مهمة ..ومديرها العام علي جابر يغادرها

 تطورات وتحركات وتغيرات كثيرة تجري داخل اروقة قناة " ام بي سي " السعودية والجميع بدا يلاحظ هذه التغيرات الكبيرة ، فمنذ ايام استفاق عدد من الموظفين في مكتب القناة في