الفيسبوك

استبيان

من هو الطفل الأجدر بالفوز بلقب ذا فويس كيدز برأيك

داليا مبارك..أجمل مشروع فني فاشل
استديو الفن - سهى الوعل

في الخليج العربي قلة هن من استطعن اقناع هذا الجمهور السمَيع درجة أولى بأصواتهن, وقلة هن من استطعن الخروج للضوء من ساحة الفن المعتمة في بيئة فنية كالبيئة الخليجية, ولذلك فبين الجيل والجيل (الفني النسائي) عشرات السنوات ومنذ أن أصبح لدينا أحلام ونوال انتظرنا كثيراً حتى أصبحت لدينا وعد ومن ثم بلقيس و داليا مبارك.

أجمل ما يميز داليا مبارك أنها سعودية , فمن بعد الفنانة السعودية وعد لم ينجح أي مشروع فني نسائي أو يتخطى حدود الرياض حتى جاءت داليا وبدأ فضول الجميع بشأنها ليس فقط بسبب صوتها المختلف,بل أيضاً بسبب شكلها المميز وصغر سنها وشقاوتها على الكاميرا.

داليا عبارة عن مشروع فني كان من الممكن أن يكون متكاملاً, تذكرني بالفنانة شيرين في بداياتها حيث انطلقت وهي بنفس عمرها تقريباً تمتلك ذات الإحساس وذات البحة أو الجرحة "مع اختلاف الصوتين طبعاً" ولكن الفرق بين الانطلاقتين أن شيرين وجدت نصر محروس بينما داليا لم تجد سوى فايز السعيد. وبالتأكيد فهناك فرق كبير لأن نصر محروس صانع نجوم , صنع لشيرين أرشيف أغاني "حلوة" لا يُنسى, بينما فايز السعيد مستثمر فني ذكي وفر لداليا عدد كبير من الحفلات التي استهلكت كل طاقاتها الفكرية والصوتية, ولو كان بإمكانه صنع نجومية لأي أحد لاستطاع صنع نجومية لبلقيس على سبيل المثال ولكنه بقي يحاول لسنوات حتى جاءت صدفة نايف هزازي لتضعها على درب النجومية فما كان منه سوى دفعها بقوة.

مشكلة داليا الأساسية هي صغر عمرها الفني مقارنةً بما قدمته لها مواقع التواصل من نجومية في البدايات جعلتها تعتقد أنها أصبحت نجمة حقيقية, ولذلك أغفلت التمرين وأغفلت الفن وأغفلت كل شيء ليصبح همها الأول حفلات الزفاف وريعها اعتقاداً منها أن الأضواء تغنيها عن التدريبات والعمل على أرشيف قيَم.

وكما قال عبد المجيد عبدالله, ما ينقص هذه الفتاة هو أغنية جميلة, وللأسف فمن الصعب خلق تلك الأغنية وسط انشغالاتها على سناب وانستجرام وحفلات الزفاف وتبادل الزيارات, ومؤخراً البث المباشر الذي فضح ضعف ثقافتها وسطحية تفكيرها وتمردها وسهولة استفزازها, وقد تحين اللحظة التي تجد بها هذه الجميلة الأغنية المطلوبة ولكن بعدما يكون الجمهور قد رحَلها إلى الخلف وفقد الأمل بها.

وقد تقرأ داليا مقالي اليوم فتغضب , ولكنها بعد خمسة سنوات ستقرأه وتندم, لأنها لم تهتم لما قلته أو قاله غيري عنها , ولأنها اعتقدت أن صداقاتها مع من يحيطها من إعلاميين, وعدد متابعيها على مواقع التواصل, وجمالها وخفة دمها وفيديو كليباتها الشقية سيضمنون لها البقاء والاستمرارية, ولذلك إن لم تنقذ نفسها من "جوالها" وممن يحيطون بها وتسمع كلام ونصائح من سبقوها من فنانين كبار فستكون أسرع مشروع فني جميل باء بالفشل!

 

 

استديو الفن - سهى الوعل



الحقائق بدات تتكشف ....سبب خطير وراء الغاء حفل الفنانة شيرين عبد الوهاب في السعودية

 قررت الهيئة العامة للترفيه في السعودية إلغاء حفل الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب. وكان من المقرر إقامة الحفل في نهاية هذا الشهر ضمن حملة أطلقتها جمعية "سند" الخ

فيديو : أحبت الطرب والحياة فبادلها جمهورها الحب ..ييي شو بحبك تنقل سهر ابو شروف الى سلم النجومية

 يبدو ان طموح تلك الشابة التي اختارت عالم الطرب والغناء ليس له حدود ...نعم هي محامية ودرست الحقوق فاكتسبت خبرة في قياس الاشياء على ميزان العدالة ..على الاقل تلك العدالة الخاصة

عندما تبنى قصور الشهرة من زجاج ويكون الشوق حقيرا...كشف الحقيقة وراء حذف كليب الفنانة بلقيس واستغلال المشاعر الانسانية

 يبدو ان حبل الكذب او التدليس فعلا قصير كما قال حكماءنا العرب سابقا ...جميعنا لاحظ او شاهد كليب الفنانة اليمنية بلقيس الذي صورته مؤخرا بعنوان ( حقير الشوق ) والذي ما لبث ان حذ

فيديو: الفرحة السورية تجمع العكيد وعابد وباسم وباسل وقصي و ديمة...نجوم سوريا اختلفوا سياسيا وجمعهم منتخبهم الوطني فرحا

 يلي اسمك وسع الكون منتخبنا يا غالي كيف ما كنت ووين ما تكون راح نهتفلك بالعالي ...يبدو ان الفرحة السورية نجحت اخيرا في جمع العديد من الفنانين السوريين على مختلف توجهاتهم السيا

براءة الفنان المغربي سعد المجرد من تهمة الاغتصاب

 ذكر موقع mediapart الفرنسي ان القضاء الفرنسي برأ الفنان المغربي سعد المجرد من تهمة الاغتصاب، لـ"عدم وجود دلائل تثبت التهمة" . وذكر الموقع ان قضية المجرد احيلت على

قد المطر ...اغنية وكمية احساس ودفء تنقل الفنانة سلمى رشيد الى مستوى اخر من النجومية وتسافر بها خارج وطنها

ثلاثة ملايين مشاهدة في اقل من اسبوعين استطاعت من خلالهم الفنانة المغربية الشابة سلمى رشيد ان تطل على الساحة الفنية مرة اخرى وبقوة ، وهذه الاطلالة لا تذكرنا الا باطلالات مواطنها الف